الهلال الأحمر ..الدواء في زمن الداء

منذ ما يقارب العشرون يوما يواصل فريق الهلال الأحمر عمله الإنساني دون كلل أو ملل ..رغم كل الصعاب ورغم كل ما تمر به البلاد إلا أن كل هذا لم يشكل عائقا أمام إرادة واصرار فريق الهلال الأحمر اليمني بمحافظة عمران .

أنتهى خلالها فريق الهلال الأحمر العمل في أربع  مديريات منها شهارة – المدان – القفلة –  العشة كمرحلة أولى من العمل التوعوي للحد من أنتشار وباء الكوليرا بالمحافظة , في المرحلة الثانية بدأ الفريق بالنزول الميداني الى ثلاث مديريات وهي ذيبين – حرف سفيان – وبني صريم , ورغم كل الصعوبات المتواجدة في تلك المديريات الا أن الفريق يعمل بجهد عال وتضحية من الصعب التعبير عنها ببضع كلمات فقط, هذا وسيتم العمل على المرحلة الثالثة في الأيام القادمة القليلة وذلك في مناطق السود , وحبور ظليمة وفريق آخر في مركز الهلال الأحمر بمدينة عمران .

 

يستهدف فريق الهلال الاحمر جميع منازل المديريات المستهدفة , ويقوم بعمل توعية حول عدة مواضيع منها ” النظافة الشخصية , والطهي الصحيح للمأكولات , والنظافة الصحيحة للأوعية , وتعقيم المياه بشكل صحيح , كما تقوم فرق الهلال بتوزيع مواد صحية ونظافة وكلور لتعقيم المياه ومحلول أرورا وفلترات حياة , والتي يتم فيها دعم وتعزيز جهود المرافق الصحية في تلك المديريات والمرافق العامة والمدارس”.

 

هذا وشهدت المناطق المستهدفة انخفاضا ملحوظا في حالات الاصابة بالكوليرا بعد الجهود التي بذلها الفريق فيها.  .

 

إن فريق الهلال مثل لسكان تلك المديريات كدعوة أرسلت للسماء وعادت على هيئة مجموعة من الناس يرتدون شعار الهلال الأحمر … دون تمييز ووفق للمبادئ الإنسانية التي تقوم عليها جمعية الهلال الأحمر اليمني يعمل الفريق في الميدان , متناسيين تعب ربما لن يستطيع غيرهم تحمله .

كالبلسم الشافي يمر الفريق على مديريات محافظة عمران تاركين خلفهم رضا في أوساط سكان تلك المديريات تنسيهم تعب ليال وأيام والتي لن يعوضهم عنها سوى بضع دعوات من أهالي تلك المناطق .